Film

Gwez W Nakhl

“Gwez W Nakhl: Journey towards Food Sovereignty” is a short documentary and one of the poignant outcomes of a flourishing network that bridges geographical divides.

Directed by Albaker Jafeer and produced by the Rosa Luxemburg Stiftung|regional office Beirut. The film portrays members of the `Network for Food Sovereignty in Kurdistan and Iraq” who share their insights about climate change and its effect on agriculture in Kurdistan and Iraq. Portraying the different and newly established agro-ecological gardens in the governorates of Dohuk, Sulaymaniya, and Baghdad, the film follows the efforts of farmers, researchers, and activists to grow food without the use of pesticides in the volatile context of Kurdistan and Iraq. Set in the beautiful nature within Dohuk, Kurdistan, the collective of Buzuruna Juzuruna from Lebanon shares their knowledge on how to produce seeds to ensure the food sovereignty of villagers and farmers and protect the rich seed varieties of Mesopotamia.
كتب

روزا الحمراء

يحوي هذا الكتاب تمثيلًا خياليًا لما حدث في الواقع. تمت الاستعانة بالمواد الفوتوغرافية المصدرية لخلق الشخصيات والأجواء. المقاطع المكتوبة بخط سميك هي اقتباسات مباشرة من كتابات روزا لوكسمبورج، إن حدث واختصر اقتباس منها، فقد وُضع كاملًا في الملاحظات الموجودة في نهاية الكتاب. بالإضافة إلى ذلك، كُتب العديد من الحوارات بين الشخصيات بالاستعانة بكلمات روزا الحقيقية، مرة أخرى، وُضعت الاقتباسات الأصلية والسياق ضمن الملاحظات نفسها. من أجل ضغط حياة غنية مثل حياة روزا في 179 صفحة، حُذفت الأحداث الصغيرة، وتم التغاضي عن بعض الشخصيات الهامشية، وفي أماكن قليلة عُكس التسلسل الزمني للأحداث من أجل الحصول على تأثير درامي. تحتوي الملاحظات على شرح كامل لأي انحراف عن السجل التاريخي.
كتب

لَوين مِنوَصّلِك يا ماري؟

كوفيد 19
العدالة الاجتماعية
لبنان
بيروت
انفجار بيروت
النسوية
يسعى هذا الكتاب المصور إلى إبراز كيف ولماذا ظهرت هذه الحركات النسوية ونمت خلال القرن الماضي. ومع ذلك، فإن تقديم تاريخ كامل وشامل لهذه الحركات يتخطى ما يمكن لهذه الصفحات أن تتسع له. لذا، اخترنا أن نجمع أكثر من مئة عام من النشاط النسوي في أربع قصص شخصية خيالية، مستوحاة من شهادات حقيقية لناشطات من أجيال مختلفة، بالإضافة إلى تجارب عاشها وشهدها الكاتبة والكاتب.

!السيادة الغذائية الآن!

السيادة الغذائية
-
تنظم مؤسسة روزا لوكسمبورغ - مكتب بيروت، جولة عروض افلام ونقاشات في عدد من المدن اللبنانية، وذلك بين ٣ حتى ٨ أيلول ٢٠٢٣. يتضمن البرنامج عرض فيلمين وجلسة نقاش حول أهمية السيادة الغذائية من خلال مشاركة خبرات شبكتين من التحالفات الإقليمية والمحلية والعابرة للحدود.
ينوي هذا المشروع من خلال برنامجه عرض فيلمين أساسيين في معالجة السيادة الغذائية كأداة ثورية تخدم المصلحة العامة، وكهدف أساسي يساهم في تغيير الواقع وضمان مصلحة الأراضي الزراعية والمجتمعات على المستويين الشخصي والسياسي. نحاول من خلال هذا البرنامج والأفلام المختارة الى تشجيع النقاش حول كيفية إستعمال مفاهيم الزراعة البيئي لتحقيق السيادة الغذائية.
مقالات

اليمن وحيداً وأعزلاً في مواجهة كورونا

كوفيد 19
اليمن
صنعاء
أطباء بلا حدود
الحرب اليمنية
منذ نهاية مارس| أذار الماضي وأخبار الموت لا تفارق حياتنا جراء تفشي فيروس كورونا، ففي حينا المتواضع تتصاعد وبشكل يومي مكبرات الجوامع القريبة بتلاوة القرآن معلنة وقوع وفيات جديدة في محيط الجامع. فيما ينقل لي زوجي، يوميات الرعب في حينا: رجل وزوجته أصيبا بفيروس كورونا في المبنى المقابل لمنزلنا، فحجزا نفسيهما في المنزل وحيدين ينتظران مصيرهما، وفاة سيدة عجوز أصيبت بكورونا وأنكرت اسرتها الأمر، وفي مجلس العزاء اصيب العشرات من المعزين بالفيروس وتم تطويق الحي ومداهمة المنازل، قصة المبنى الذي عاني سكانه بسبب وجود حالة اصابة بكورونا، حيث كلفت سلطة الأمر الواقع في صنعاء طقماً عسكرياً بمنع سكانه من مغادرة المبنى، والزموا سكان المبنى بتقديم وجبات الغذاء للجنود.
دراسات

عودة اللاجئين السوريين في لبنان في ضوء الإنهيار المالي وكورونا وقانون قيصر

مع بدء تراجع الوضع الاقتصادي في لبنان على نحو محسوس منذ منتصف العام الماضي (2019)، شرع بعض اللاجئين السوريين في لبنان بالتفكير الجدي بالعودة إلى سوريا والتخطيط لها، حيث لم يعد البقاء في لبنان مع تراجع دخلهم وقدرتهم الشرائية الضعيفة أصلًا يقدم لهم أي ميزة إضافية مقارنة بالوضع المتوقع لهم مع العودة إلى موطنهم في سوريا، خاصة لأولئك اللاجئين الذين لن تقف أمام عودتهم مشاكل الملاحقة الأمنية أو الخدمة العسكرية الإلزامية.
كتب

مذكرات جارالله عمر

اليمن
صنعاء
عدن
الحياة في السجن
حركة القوميين العرب

يضم هذا الكتاب سلسلة من المقابلات اجرتها الاكاديمية الاميركية ليزا ودين مع جارالله عمر في مجرى اعدادها لكتاب عن اليمن، في الفترة بين أيلول/سبتمبر يوم ٢٨ كانون الاول/ديسمبر٢٠٠٣. وقد تفضلت ليزا بتسليمي المخطوطة وتركت لي حرّية ومسؤولية تحريرها واعدادها للنشر. وانا شاكر لها ثقتها ومبادرتها في وضع هذه الوثيقة النادرة بين يدي القراء في اليمن. غني عن القول اني اتحمّل بمفردي المسؤولية عن الحصيلة النهائية للمخطوطة.                                                      

         جارالله عمر نسيج وحده في الحزب الاشتراكي والسياسة اليمنية يتفرّد بقدر ما يجمع. سعى للجمع بين الوطني والقومي من جهة والتحويل الديمقراطي والعدالة الاجتماعية من جهة اخرى، في زمن يُعْمَل المستحيل للتفرقة بين هذه المستويات المتداخلة من قضايانا العربية.

هذا الكتاب شهادة أيضا على ان جارالله عمر نادر بين القادة الثوريين الذين تجرأوا على مراجعة تجربتهم مراجعة جذرية. على النقيض من ممارسة مألوفة لدى الكثير من المعارضون العرب الذين يستسهلون موالاة نظام استبدادي للنضال ضد نظام استبدادي آخر، وقف جارالله عمر امام تلك المفارقة متسائلا كيف يمكن ان يؤيد حكم الحزب الواحد في جنوب اليمن فقط، بل وان يشارك في قيادته، وهو يقود، من عدن، معارضة شعبية مسلحة وسياسية لإسقاط نظام حكم الحزب الواحد في الشمال؟

         لم يؤخذ برأي جارالله في مسألة التعددية والتحويل الديمقراطي. ولا أخذ برأيه عندما دعا لمرحلة انتقالية ينجز فيها النظام في الجنوب التعددية والتحويل الديمقراطي،

نحو وحدة كونفدرالية بالاتفاق بين الرئيسين على وحدة اندماجية عجولة اعتباطية سوف تمهّد للنزاعات اللاحقة وللحرب بين الشطرين.

         بمثل حماسه للوحدة كانت معارضة جارالله لسياسات الاستئثار ومحاولات تهميش الحزب الاشتراكي في ظل نظام الوحدة.

ولكنه مع تزايد مصاعب الشراكة في الحكم مع حزب المؤتمر، دعا الى انتقال الحزب الاشتراكي الى المعارضة على اعتباره السبيل الوحيد لتفادي الاقتتال بين شريكي الحكم. هنا أيضا، لم ينجح في اقناع قيادة الحزب التي كانت متمسكة بالمحاصصة في السلطة. وعندما تدهورت الخلافات بين الطرفين واندلعت المواجهات العسكرية، عام ١٩٩٤، ادان جارالله عمر الحرب والانفصال في آن معا. تعرّض للتخوين من فريقي النزاع واضطّر الى مغادرة عدن سالكا طريق المنفى بعد ان تفاقم الخطر على حياته - من قبل الرفاق!

         عاد جارالله الى اليمن والحزب الاشتراكي مهزومٌ عسكريا، مشتّت القوى، وقد صودرت امواله وممتلكاته ومقرّاته، فأسهم بدور أساسي في اعادة بناء الحزب وتنشيط مشاركته في الحياة السياسية. دعا الى المشاركة في الانتخابات النيابية لعام ١٩٩٧، فواجهته اكثرية تدعو الى مقاطعة العملية الانتخابية. التزم بقرار الاكثرية ولما قرر الحزب خوض الانتخابات في دورتها الثانية كان قد خسر من الشعبية والاصوات ما لا يمكن التعويض عنه.

         هكذا كان جارالله يبتكر، يتحايل، يلتفّ، في الردّ على تكتيكات السلطة بواسطة مخيّلة وحنكة سياسيتين نادرتين. لكنه دخل منطقة الخطر عندما كان احد مهندسي «اللقاء المشترك» الائتلاف الذي ضم التيار الإسلامي القبلي المتمثل بالتجمع اليمني للإصلاح والمعارضة التقدمية المدنية التي يمثلها الحزب الاشتراكي اليمني وحلفاؤه الناصريون والديمقراطيون.

         يوم ٢٨ كانون الاول/ديسمبر ٢٠٠٢، القى جارالله عمر امام مؤتمر التجمع اليمني للاصلاح، خطابا دعا فيه قوى المعارضة، الدينية والعلمانية، الى العمل معاً من اجل مكافحة الفقر والفساد والأميّة وتهميش النساء وتشويه الديمقراطية. بعد دقائق، تقدّم منه عميل للسلطة وأطلق النار على صدره وفي ظنه انه يطلق النار على تلك الاهداف.

         = = =

         تعرفت الى جار الله عمر في عدن، مطلع السبعينات، وقد انتقل من شمال الوطن. ومنذ ذلك الحين صار جارالله مرجعي في اليمن جنبا الي جنب مع صالح مصلح وقد نمت بيننا سريعاً علاقة رفقة نضالية وصداقة شخصية مميزة. وكان جارالله وصالح فريقا على حدة في قيادة الحزب الاشتراكي اليمني يرفض الانضواء في الكتل المتصارعة ويعمل بصمت من اجل قيادة فرع الحزب في الشمال وتحقيق الوحدة اليمنية. رافقتُ مسيرة جارالله قائدا للعمليات العسكرية للجبهة الوطنية الديمقراطية، ثم امينا عاما لحزب الوحدة الشعبية، بعد ان انضمّت اليه فصائل شيوعية وقومية اخرى، وعضوا في المكتب السياسي للحزب الاشتراكي اليمني ثم نائبا لأمينه العام. رافقته وهو يفاوض رئيسيَن من رؤساء اليمن الشمالي، إبراهيم الحمدي وعلي عبدالله صالح، بإسم معارضة مسلّحة تسيطر على اجزاء واسعة من البلاد. لبّيت دعواته الى مؤتمرات ثقافية دعماً لدعوته للتعددية والديمقراطية في اليمن الديمقراطي. كما لبّيت دعوته مع محمود درويش وميشال خليفه للبحث في تصوير فيلم عن إمريء القيس عندما كان وزيرا للثقافة في اليمن الموحّد. عرفته لاجئا ومنفيا، وعائدا الى الوطن، وقائدا لمعارضة، سياسية هذه المرة، تسعى للبقاء على قيد الحياة وتحافظ على استقلالها في أصعب الظروف. وبعد انقطاعي عن زيارة اليمن منذ خريف العام ١٩٩٣، صار جارالله صلتي شبه الوحيدة باليمن. أنتظرُ زياراته لبيروت للمشاركة في مؤتمر او ندوة لأستمع الى ما يسمّيه «تقارير» يقدّمها عن حال اليمن والحزب الاشتراكي اليمني.

         في كافة احواله وتحولاته جسّد جارالله عمر بالنسبة لي الابرز والاجمل من خصائص شعبه: النبل والتواضع، الجرأة والتسامح، التشدد في المباديء والمرونة في مسارات تحقيقها، فضلا عن ذلك المزيج المميّز من الدهاء والصدق الذي يكتشفه فيه جميع الذين عرفوه.

جرى ترقين القسم الاكبر من هذا الكتاب خلال حياة جارالله بخط اليد في ٢٨٤ صفحة، والباقي تسجيلات صوتية بلغت مدتها ٧ ساعات. تولّت الصحافية زينب سرور، من فريق مجلة «بدايات»، ترقين المخطوطة والتسجيلات الصوتية وتأمين حد أدنى من الصياغة بالعربية الفصحى. وتوليت مهمة التحرير النهائي بما فيه تحويل العامي الى فصيح مبسّط حرصت فيه على ان لا يؤثر في المعنى او يفقد طلاقة السرد واسترساله. وقد حذفت التكرار، وتخلّيت عن معظم الأسئلة، على ما فعل جارالله نفسه عند اشرافه على ترقين التسجيل بخط اليد، او ضمّنت السؤال في الجواب ذاته، واكتفيت بإثبات أسئلة ليزا عندما كانت تنطوي على نقاش لرأي او معارضة لقول من اقوال جارالله. اجتهدت في تفسير او توضيح كلمات وتعابير وضعتها بين هلالين مستقيمين [ ] وأضفت عددا من الهوامش التفسيرية.  كما سوف يلاحظ القاريء، يَعِد جارالله بالحديث عن عدد من الامور ولا يعود اليها وقد قطع الموت رغبته في تنفيذ تلك الوعود.

ادفع هذه المذكرات الى النشر وكلّي ثقة بأنها الوصية التي أراد جارالله عمر ان يتركها لرفيقاته ورفاقه ومحبّيه الكثر وشعب اليمن.  

كتب

بنت البحر

هذه الرواية المصورة  تروي قصة خصخصة الشواطئ العامة في الجية، لبنان، بموازاة تأثير العيش في كندا على الفنانة المبعدة قصرًا، مما يضاعف من تأثير الاغتراب والإحباط. في النهاية، المساحة الوحيدة التي تبقى مفتوحة على مصراعيها التي لا تزال متاحة للراوية هي خيالها.
كتب

رائحة الفلفل

العدالة الاجتماعية
العراق
حراك تشرين الأول
الزبائنية
تحليل وتأريخ وسِير لانتفاضات العراق.
حيّر حراك تشرين الأوّل / أكتوبر عام ٢٠١٩ الكُتّاب والمراقبين والباحثين داخل العراق وخارجه. فبينما اعتبر بعضهم ما حصل تظاهرات مطلبيّة واسعة تسير على الطريق التي سارت عليها التظاهرات السابقة، اعتبرها آخرون انتفاضة وهبّة شعبيّة ضد منظومة الحكم التي تسيطر على السلطة في العراق منذ الغزو الأمريكي في نيسان / أبريل عام ٢٠٠٣. بالمقابل، فإن قسماً كبيراً من الكتّاب والباحثين، وبالأساس عدد كبير من المتظاهرين، اعتبرها ثورة شعبيّة للإطاحة بالنظام السياسي والدفع لإحلال بديل عنه.
دراسات

أثر الحوادث والمنعطفات والتحوّلات التي مرّ بها لبنان منذ 17 تشرين الأول 2019 إلى اليوم على طلّاب الجامعات في لبنان

حول الدراسة:
من نظام الطائفية الفاسد إلى ثورة تشرين الشبابية.
عانى لبنان على امتداد العقدين الأخيرين من سلسلة من الأزمات السياسية والاقتصادية والمالية المتصاعدة التي كان من أبرز مظاهرها التعاظم الهائل للدين العام، والانكماش الاقتصادي، وضعف وهزال القطاعات الاقتصادية المنتجة، وعجز الاقتصاد المتزايد عن خلق فرص عمل للشباب الذين أصبحت الهجرة أملهم الوحيد، وتصاعد معدلات الفقر والبطالة. ومع تعاظم العجز في الميزان الخارجي وعجز الميزانية وارتفاع خدمة الدين العام وتوقف تدفقات رأس المال الوافدة، وصلت الأزمة الاقتصادية في 2019 إلى مشارف الانهيار والإفلاس المالي.